• معدلات الأسعار اليومية
  • الاسبوع الوطني للجودة من 12 الى 18مارس 2018
  • تعيين معالي الوزير السيد جلاب السعيد وزير للتجارة
  • الإحتفال باليوم العالمي لحقوق المستهلك 15 مارس 2017
  • رفع الحظر عن التعليق المؤقت لاستيراد المعطرات
joomla slicebox 3d image slider

اختتمت فعاليات الأيام التحسيسية ضد التسممات الغذائية والتي كانت قد انطلقت يوم14ماي 2017 تحت شعار"التسممات الغذائية مسؤولية و تحدي الجميع ،كونوا حذرين عند تحضير وجبات الأفراح  "ضمن حفل الاختتام تم خلاله إلقاء كلمة شكر لكل من ساهم في إنجاح قافلة وطنية الوقاية من التسممات الغذائية من طرف السيد مدير التجارة للولاية كما  كما تم توزيع هدايا على الفائزين في مسابقة

- أحسن رسم الذي تطرق لظاهرة التسممات الغذائية و هذا لفائدة تلاميذ الطور الابتدائي، المتوسط

- أحسن طبق تقليدي الذي وجه للمطاعم الناشطة و الحرفيين و الجمعيات المعتمدة و طلبة التكوين   المهني ، وذلك بالتنسيق مع مديرية التربية و مديرية التكوين المهني والتمهين .

 كما تم تكريم المساهمين و العارضين في هذه التظاهرة. تنزيل التقرير


        سيتم قريبا صياغة مشروع قانون يعدل و يتمم قانون 03-03 المتعلق بالمنافسة و هذا ما تم تأكيده من طرف السيد آيت عبد الرحمان المدير العام لتنظيم الأنشطة بوزارة التجارة.حيث أكد المتحدث على هامش ندوة توعية حول المنافسة نظمته الوزارة بالتعاون مع مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية بوجود ثغرات قانونية و غليه من  الضروري تعديل القانون المعمول به منذ عام 2003.

أكد وزير السكن والعمران والمدينة  وزير التجارة بالنيابة السيد عبد المجيد تبون يوم الاثنين بالجزائر العاصمة أن إمكانيات التعاون الجزائري-الروسي في المجالات الاقتصادية "كثيفة وضخمة جدا".و اوضح السيد تبون في تصريح صحفي عقب لقائه مع نائب وزير الصناعة والتجارة الروسي ألكسندر موروزوف ان آفاق التعاون ضخمة بين البلدين مفتوحة وقوية وكثيفة لاسيما وان روسيا عرفت تقدما كبيرا في مختلف مجالات التنمية خلال السنوات الاخيرة. فروسيا اليوم ليست بروسيا الحقبة السوفيتية كما ان الجزائر اليوم ليست كذلك بجزائر الثمانيات .

سيبدأ العمل تدريجيا بوصمة "حلال"- التي تم إجبار وضعها في المواد الغذائية طبقا لقرار وزاري- بداية من يونيو المقبل، حسبما صرح به اليوم الثلاثاء المدير العام للمعهد الجزائري للتقييس.

"سيعرف شهر يونيو المقبل الانطلاق الرسمي لوصمة المطابقة الإجبارية +حلال+  بالنسبة للمواد الغذائية بعد تحديد قائمة المواد المعنية بها"، حسبما أفاد به المسؤول في منتدى جريدة المجاهد.

وسيتم تحديد قائمة المواد الغذائية المعنية "في القريب العاجل" من قبل  اللجنة الوطنية لمتابعة التصديق و التوصيم "حلال" التي تترأسها وزارة التجارة، يضيف نفس المصدر.